عمراني بوخبزة: مغرب ما بعد كورونا يحتاج إلى دولة جديدة ومواطن جديد – اليوم 24
بوخبزة
  • GenJesus

    اللواء خيسوس أرغوموسا: بلار نزاع مسلح محتمل مع المغرب

  • المستشفى العسكري- كورونا

    تقارير خاصة حول تحديث الترسانة العسكرية المغربية.. المغرب تحت مجهر الجيش الإسباني

  • وقوف الحجاج عرفة - الحج عرفات

    السعودية “تفرض” غرامة على كل من يخالف تعليمات منع دخول المشاعر المقدسة

سياسية

عمراني بوخبزة: مغرب ما بعد كورونا يحتاج إلى دولة جديدة ومواطن جديد

قال الدكتور محمد العمراني بوخبزة، عميد كلية الحقوق بتطوان، وعضو لجنة النموذ التنموي إن أزمة جائحة كورونا وفرت الشروط لفرصة تاريخية لإحداث تغيير في تعاقد الدولة مع المواطن في المرحلة الجديدة.

وجاء ذلك في ندوة افتراضية نظمتها مؤسسة طنجة الكبرى للشباب والديمقراطية، مساء أمس الخميس، حول الدولة والمواطن.. أية تعاقدات لما بعد الأزمة”، أكذ فيها العمراني أن المغرب  “المغرب ما بعد أزمة كورونا يحتاج إلى دولة جديدة ومواطن جديد”.

وأكد بوخبزة أن ظروف الجائحة بينت أن المواطن في حاجة إلى دولة قوية، مشيرا إلى أن التدابير التي اتخذتها الدولة لمواجهة الأزمة رفعت منسوب ثقة المواطن في مؤسسات الدولة، مؤكدا  أن الثقة رأس مال مهم ، توفر في هذا الضرف.

وتسائل بوخبزة عن نوع الدولة التي يحتاج ها المغرب، وهل سنصل إلى شكل الدولة الحامية والموجهة والمؤطرة والمستثمرة، أم أم سنبقى في النموذج الليبرلاي الذي أظهر عجزا ليس فقط في المغرب بل في الخارج أيضا.

وأضاف بوخبزة أن السؤال الآخر الذي ينبغي طرحه هو حول نوع المواطن الذي نحتاجه للفترة المقبلة، مؤكدا أن هذا المواطن ينبغي أن يكون مختلفا عما كان قبل الجائحة، بأن يكون لا يركن للحقوق وينسى واجباته، وقادر على تحمل المسؤولية، وقادر على الإنخراط في القرار وتولي المسؤولية في دولة ديمقراطية.

كما اعتبر بوخبزة أن المغرب يحتاج أيضا إلى نخبة مثقفة وعالمة قادرة على تقديم الأجوبة في هذا لاإطار.

وأضاف أن النقاض يجب أن ينصب على العلاقة التي يجب أن تكون بين الدولة والمواطن في المرحلة الجيددة لضمان دخول المغرب إلى نادي الدول الصاعدة وألا نفلت الفرصة التي وفرتها الجائحة، وكانت تتطلب جهدا كبيرا للوصول إلى الشروط الحالية.

شارك برأيك